الثلاثاء ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٧
 
Failed opening... BBC Arabic RSS feed channel
French English
قضايا وآراء
  • كُتُب في عُجالة..!!


    الكتب عن داعش (بالإنكليزية، ولغات أوروبية كثيرة) أكثر من الهم على القلب. ولهذا الأمر علاقة بقانون العرض (...)

  • من الهزيمة... إلى الهزيمة المستمرّة


    مرّت ذكرى الهزيمة هذه السنة من دون أن تجد من يتذكّرها. صار عمر الهزيمة نصف قرن إلّا سنتين بالتمام والكمال. (...)

  • الهويّات المذهبية تهدّدنا جميعنا


    كلّ لبناني اليوم يتحسّس خطراً يتهدّده، هو الخطر الذي يلامس الوجود اللبناني بمعناه الوطني. هذا الاستنتاج (...)

  • مصير التنوع والعيش المشترك في سوريا ومحيطها


    بعد أكثر من أربع سنوات على الحراك الثوري السوري، ومع تأثر كل المحيط الجيوسياسي لسوريا بتداعياته، خاصة مع (...)

  • ماذا بعد الموت؟


    لم أر يقينا لا شك فيه أشبه بشك لا يقين فيه مثل الموت الامام الحسن بن علي (...)

  • ثقافة
  • البحرين والخليج في الزمن الجميل


    ـ المنامة يطل علينا الأكاديمي والأديب البحريني الدكتور عبدالله المدني مجددا بمؤلف من خارج تخصصه الأكاديمي في (...)

  • الإسلام وأصول الحكم


    IMG/jpg/Al_Islam_wa_Isool_al_Hokm.jpg إضغط أدناه لقراءة الكتاب (قام بتصوير هذه النسخة موقع (...)

  • نِعَم اللاهوت العقلاني: الإيمان المسيحي بالتقدّم


    مقدمّة كتاب "إنتصار العقل: كيف أدّت المسيحية إلى الحرية، والرأسمالية، ونجاح الغرب Rodney Stark The Victory (...)

  • WayBackMachine takes you to the internet history
    Here you can acces to MiddleEast Transparent website History

    Old site is Arabic Windows Coding



    حان وقت الصلاة... (١)

    الثلاثاء 10 تموز (يوليو) 2012



    خرج ثلاثة زملاء من رجال هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر من المنتزه في ساعة متأخرة من الليل ليكملوا عملهم الميداني في الطرقات والاسواق، ويتابعوا ما يقوم به الناس ويراقبوا سلوكياتهم.

    بينما كانوا في طريقهم لأداء حملات التجسس على الناس، واذا بهم يصادفون عبد الرحمن حيث كان يـٌقل في سيارته زوجته الحامل واطفاله الصغار درر وخالد، متجهاً بهم الى بيته بعد ان قضى وقتاً ممتعاً في المنتزه.

    كان يقود سيارته بنشوة وفرح وهو يستمع الى موسيقى عالية آتية من مسجّل السيارة، حيث كانت الموسيقى تدوي في المكان وتطليه بصبغة حياة على غير العادة.

    اوقف اعضاء "الهيئة" عبد الرحمن وطلبوا منه ان يطفىء الموسيقى لانها من المحرّمات ورجس من عمل الشيطان. رفض عبد الرحمن الإذعان لأمرهم وحرك سيارته بسرعة ورحل.

    فجأةً دبت نزعة الغضب في دماء رجال الهيئة وقرورا ان رجلاً "فاسقاً" مثل عبد الرحمن لا بد ان يـُلقَّن درسا، لكي يكون عبرة لمن اعتبر.

    بدأت المطاردة على نهاية الربع الأخير من الليل وصار عبد الرحمن يقود سيارته بسرعة جنونية مما جعل زوجته واطفاله يصرخون من شدة الهلع. وبعد زمن ليس بالقصير من المطاردة من "الهيئة" ورجال الشرطة، اذا بصوت المؤذن يُعلن النداء لصلاة الفجر "الله اكبر .. الله اكبر.. أشهد ان لا اله إلا الله.. أشهد ان محمداً رسول الله..". وإذا بعبد الرحمن يفقد التحكم بعربته فيهوي من الجسر في حادث مروع تسبب في موته في الحال، ونقلت اسرته الى المستشفى، حيث بـُترت يد زوجته، وأدخل احد اطفاله الى العناية المركزة. نشر الخبر في الموقع التالي:

    http://www.okaz.com.sa/new/Issues/2...

    salameyad@hotmail.com

    كاتبة من السعودية


    print article without comments
    اطبع المقال
    print article with comments
    اطبع المقال مع التعليقات
    Send to a friend
    envoi par email

    Commentaire des lecteurs

    Nombre de réponses: 1

    • حان وقت الصلاة...

      adonees
      10:09
      11 تموز (يوليو) 2012 - 

      السيده وجيهه
      انك على حق مليون بالمائه والعالم كله يعرف تجاوزات هيئة الامر بالمعروف والنهي على المنكر .... ولكن ماتناسيته ان لجنة التحقيق ادانت الهيئه والدوريه الامنيه وهم في السجن حاليا .... ولكن وهنا اود طرح موضوع اخر .... ان مايشفع للسعوديه وحكامها وقوفهم الى جانب الشعب السوري الثائر بينما نر العكس من ايران التي تشارك بقتل الشعب السوري وايضا ادانة حزب الله لقمع مظاهرات القطيف ونعرف تماما ان هناك جيشا من جماعة حزب الله ومن ايران لقتل الشعب السوري ..... بينما كل ماتفعلونه هو الكتابه بمهاجمة الحكومه السعوديه لم نسمع لكم صوتا بادانة مايحصل في سوريا ..... قليلا من المصداقية ياسيدتي .... مع العلم اني من اشد المناوئين لحكومة السعوديه وتوجهها الديني المتشدد .... ارجو تقبل النقد بصدر رحب



    ادعم الشفاف




    لست مسجلاً بعد ؟



    كن كاتباً على هذا الموقع. يكفي ان تكون مسجلاً ومتصلاً لكي يمكنك كتابة ونشر مقالاتك مباشرة عبر متصفحك وبسهولة



    اشتراك بالنشرة الالكترونية وتبلّغ جديد الموقع





    PageRank

     
     
    ©Middle East transparent© This site is developed by Middle East Transparent team - 2007-2009.  This site is best seen at resolution 1024x768 and over  ©Middle East transparent©

    28 عدد الزوار الآن